Photo Photo Photo Photo Photo Photo
Print
E-mail
Biology: USING OF Porcellio sp. AS A BIOINDICATOR TO MUEASURING THE LEVEL OF SOME HEAVY METAL POLLUTION IN BAGHDAD CITY

 

Using of Porcellio sp. as a bioindicator to mueasuring the level of some heavy metal pollution in Baghdad City

Nadya, I. Al-Ameen

Department of Biology, College of Science for Woman, University of Baghdad. Baghdad-Iraq

Abstruct

The aim of this study is to estimate the pollution levels of heavy metals by using the genus porcellio sp.as a bioindicator to this pollution. Four experimental sites in Baghdad were selected (Jadrya, Al-sadr, Al-dura and Al-gazalya). the genus individuals were take from the soil of these places and dried then analyzed by the Absorption Sepctrophotometry. Seven heavy metals measurd they includes (Pb ,Cu ,Fe ,Mn ,Ni ,Cd and Co). The results showed that there was a pollution in these places and the higher levels in Jadrya were in (Cu 8166±0.33 , Mn 5963±0.44 , Cd146±0.08) µg/gm, in Al-sadr city were in (Fe 99801±1.15, Co 220±0.15) µg/g in Al-dura was in (Ni416±0.08) µg/g and in Al-gazalya were in (Pb6966±0.88 , Co233±0.12) µg/g .This pollution of heavy metals was a natural result because of the traffic activity and the increasing of the car numbers which still using the lead gasoline and this caused big troubles to the environment, dangerous to the human.Beside the human activities, recent the green zones is important in decreases the damages of heavy metals on the environment.

استخدام الجنس Porcellio sp. دليل حيوي لقياس مستوى التلوث لبعض

العناصر الثقيلة في مدينة بغداد

 

ناديا عماد الامين

قسم علوم الحياة ، كلية العلوم للبنات، جامعة بغداد، بغداد – العراق.

الخلاصة

اجريت هذه الدراسة لتقدير مستويات التلوث بالعناصر الثقيلة باستخدام أفراد الجنس Prcellio sp دليلا حيويا على التلوث، تم اختيار أربع مناطق لهذه الدراسة في مدينة بغداد هي الجادرية, مدينة الصدر, الدورة والغزالية. جمعت أفراد الجنس من سطح التربة وبعد تجفيفها وسحقها حللت بواسطة جهاز الامتصاص الذري الطيفي. تم التحري عن سبعة عناصر ثقيلة هي الرصاص و النحاس و الحديد و المنغنيز و النيكل و الكادميوم و الكوبلت.

أظهرت النتائج وجود تلوث بهذه العناصر للمناطق المدروسة وسجلت أعلى معدلات تلوث لعناصر (النحاس 8166±0.33 , المنغنيز 0.44±5963 و الكادميوم0.08±146 ) مايكروغرام\غرام في منطقة الجادرية، أما ( الحديد 1.15±99801 والكوبلت0.15±220 ) مايكروغرام\غرام فقد كانت أعلاها في مدينة الصدر في حين ظهر أعلى معدل للنيكل في منطقة الدورة 0.08±416  مايكروغرام\غرام , أما ( الرصاص 0.88±6966 والكوبلت 0.12±233 ) مايكروغرام/غرام فقد سجلت في منطقة الغزالية. أن وجود التلوث قد يكون انعكاس للزخم المروري وازدياد أعداد السيارات التي مازالت تستخدم البنزين المضاف إليه رابع اثيلات الرصاص مما يسبب مشاكل كبيرة للبيئة ويشكل خطرا على الإنسان فضلا عن زيادة المخلفات البشرية وقلة الغطاء النباتي المهم في تقليل أضرار العناصر الثقيلة على البيئة.

 

 

 

 

 

 

 

 

alt

 

S5 Box

Login



Register

*
*
*
*
*

Fields marked with an asterisk (*) are required.